IFHC
Aboutus Banner

الصندوق الدولي للحفاظ على الحُبارى يصدر تقريره السنوي

التاريخ : 15/04/2020

وصف :

الصندوق الدولي للحفاظ على الحُبارى يصدر تقريره السنوي

الصندوق يحقق إنجازات مهمة في الاكثار والأبحاث البيئية والتعليم والتعاون الدولي

   15 - أبريل  أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة- 2020: أصدر الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى تقريره السنوي 2018-2019، والذي يُسلط الضوء على أبرز الإنجازات والأهداف التي حققها الصندوق على مدى العام الماضي، ما يؤكد على مكانة الصندوق الراسخة على المستوى العالمي في جهود الحفاظ على الأنواع.

 

ويبرز التقرير التطوّر الكبير الذي حققه الصندوق في مجالات التعليم والتعاون الدولي والبحث العلمي، إلى جانب برامج الإكثار في الأسر وإطلاق الطيور في الحياة البرية، بما يتوافق مع أهداف الصندوق في ضمان المستقبل المستدام لطيور الحُبارى..

ويورد التقرير أبرز الأرقام التي سجلها الصندوق خلال العام الماضي، بما في ذلك إنتاج أكثر من 60,000 طائر حُبارى في مرافق الصندوق التخصصية الأربعة الموزعة على أبوظبي والمغرب وكزاخستان، ما يرفع أعداد طيور الحُبارى التي تمكن الصندوق من إنتاجها منذ بدء برنامج الإكثار إلى أكثر من 480,000 طائر. إلى جانب ذلك، أطلق الصندوق أكثر من 285,000 طائر على امتداد نطاق انتشار هذه الطيور، بدءاً من المغرب غرباً ، وصولاً إلى منغوليا في الشرق.

ويعمل الصندوق، بوصفه أحد أضخم مشاريع الحفاظ على الأنواع، على دعم العمل الدولي المشترك، حيث أطلق الصندوق برامج تعاون مشتركة مع روسيا واسبانيا والهند بهدف حماية الأنواع المهددة بالإنقراض. ويعمل الصندوق حالياً على تنفيذ برامج مشتركة مع 22 دولة، متصدراً بذلك جهود البحث العلمي ذات الصلة على المستوى العالمي..


محلياً، يواصل الصندوق العمل على مضاعفة جهود التوعية والعمل مع الجيل التالي من المهتمين بالحفاظ على الطبيعة، وذلك عبر البرنامج التعليمي للحفاظ على الأنواع: نموذج الحبارى، وهو برنامج تعليمي متعدد الجوانب تم إطلاقه في عام 2018 بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، ودائرة التعليم والمعرفة في إمارة أبوظبي. وتم طرح البرنامج ضمن المناهج الدراسية الوطنية في ذات العام، حيث سجل البرنامج على مدى 12 شهراً الماضية مشاركة أكثر من 36,000 طالب من 40 مدرسة على امتداد إمارات الدولة.

كما تمكّن فريق الصندوق من تدريب أكثر من 150 مدرساً وأكثر من 300 منسق حول كيفية تطبيق البرنامج ضمن مختلف المواد التعليمية. وتعاون الصندوق مع دائرة التعليم والمعرفة ورينيكو الدولية لاستشارات الحياة البرية لإطلاق برنامج تنمية المواهب الإماراتية ونقل المعرفة في عام 2019، بهدف إعداد الجيل التالي من المهتمين بجهود الحفاظ على الحياة البرية، وتزويدهم بالخبرة العملية والفهم المعمّق حول الخيارات المهنية المتاحة أمامهم في مجال الحفاظ على الأنواع.

للاطلاع على التقرير، يرجى الضغط على الرابط الإلكتروني: https://houbarafund.gov.ae/wcms/en/download.aspx?File=IFHC_Arabic_Annual_Report_2018-2019.pdf.

-انتهى-

لمحة عن الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى:

يمثل الصندوق الدولي للحفاظ على الحُبارى امتداداً لمبادرة المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، والتي تهدف للحفاظ على طيور الحُبارى المهددة بالانقراض. وانطلاقاً من هذه الرؤية الحكيمة، تم تطوير استراتيجية عالمية متكاملة، مع العمل على تنفيذها خلال الأربعين سنة الماضية بهدف ضمان مستقبل مستدام للحُبارى من خلال برامج الحماية الفعالة والخطط الإدارية المتميزة. ومنذ عام 1995، تبنت الاستراتيجية مفهوماً شاملاً يتضمن الأبحاث الإيكولوجية وإجراءات الحماية وبرامج الإكثار في الأسر والإطلاق لتعزيز أعداد الطيور في البرية. وفي عام 2006، تم إنشاء الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى للمضي قدماً في تنفيذ وتطوير هذا البرنامج بإدارة مراكز عالمية وتكوين شراكات دولية على امتداد نطاق انتشار الحبارى والتي تشجع الممارسات المستدامة لضمان الحفاظ على الأنواع الحية.

 

يمكنكم الاطلاع على المزيد من المعلومات عبر الموقع الإلكتروني للصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى: www.houbarafund.org

 

وسائل التواصل الاجتماعي
أخبار

في إطار التوعية بأهمية الحفاظ على الأنواع في منطقة الشرق الأوسط الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى يستعرض إنجازاته في قمة التفاؤل الرقمية لسلامة كوكب الأرض 2020

في إطار التوعية بأهمية الحفاظ على الأنواع في منطقة الشرق الأوسط الصندوق الدولي للحفاظ على......المزيد

20

أبريل


تعاون بين أبوظبي والهند لإنقاذ طائري الحبارى الهندي الكبير والفلوركان الأصغر

تعاون بين أبوظبي والهند لإنقاذ طائري الحبارى الهندي الكبير والفلوركان الأصغر الصندوق......المزيد

17

أبريل

الحصول على اتصال